Get the Flash Player to see this player.

 

القائـمة الرئيسية

دردشة البحيرة , شات البحيرة

وثار أهل البحيرة على الفرنسيين عدة مــــرات. وفي كل ثورة كان يشنق عدد من الاهالي والاعـــــــيان والعربان بها. وكانوا يتخذون منهم رهائن ليــــــــــكفوا عن الثورة ليتوقف اهل البحيرة عن الثورة، حــــــتي اتاهم (أبو عبد الله المغربي) شيوخ المغرب ودعا اهــــــــلها إلى الجهاد وجعل دمنهور عاصمته وانتصر على نابليون بونابرت في خمس معارك متتتالية انتهت باستشهاده واسـتشهاد الفين من رجال البحيرة بدمنهور وامر نابليون بابــــــادة سكان المدينة وحرقهم احياء في بيوتهم وفي الـــــــطرقات وقدر عدد الشهداء بربع سكان المدينة وأرسل قــــــــائد كتيبة إبادة دمنهور لأحد القادة رسالة قائلا : أصبــــــــــحت دمنهور كومة من الرماد ما تركنا فيها حجر فوق حـــجر وقتلنا من اهلها نحو ما يزيد عن الف وخمسمائة شـخص عرفت دمنهور في النصوص المصرية القديمة باسم "دى من حور" أي مدينة الإله حور أو حورس، وذلــــك على إعتبار إنها كانت مركزاً لعبادة هذا الإله. وكذلك عــــرفت بأسماء أخرى، ففي النصوص المصرية عرفت أيضاً باسم "بحدت"، وفي النصوص اليونانية عرفت باســـــــــــــم "هرموبوليس برفا" أي مدينة هرمس الــصغرى، وكذلك سميت "أبوللونوبوليس" نسبة للمعبود اليوناني أبولّو ثم أطلقوا عليها اسم تِلْ بَلاَمون، لكن الـــــــــــــــمصريين أعادوا إليها اسمها المصرى القديم ونطقوها "تـمنهور"، وبعد الفتح الإسلامي حرفت بالعربية إلى اســــــــــــمها المعروف الآن "دمنـــــــهور

دخول